المعلومات والدعم للأقارب

قد يكون من الصعب مقابلة الأقارب في المراحل الأخيرة من حياتهم بسبب عدوى فيروس كورونا. وفي الوقت الحاضر، قد لا يتم تنفيذ عمليات الدفن كما هو مخطط لها. لذلك، قمنا بجمع المعلومات والتوصيات من الجهات الفاعلة في المجتمع.

ID19

زيارة الأقارب في المراحل الأخيرة من حياتهم

سوف يتم إيقاف حظر زيارة دور المسنين اعتبارًا من 1 أكتوبر. وحتى ذلك الحين، بينما لا يزال حظر الزيارة ساريًا، يمكن أن يكون هناك استثناءات من الحظر إذا كانت هناك ظروف خاصة. يرجى الاتصال ببلديتك أو مدير النشاط المعني لمعرفة ما ينطبق.

ID20

الوداع الأخير

بغض النظر عن سبب الوفاة، فوفقًا لتوصيات هيئة الصحة العامة (Folkhälsomyndigheten)، لا يوجد ما يمنع الأقارب من توديع المتوفى وداعًا أخيرًا. سيتم إبلاغ الأقارب الذين يرغبون بالحضور شخصيًا لتوديع المتوفي بالإجراءات المطبقة وما إذا كانوا بحاجة إلى استخدام معدات الحماية الشخصية. وتجدر الإشارة إلى أن خطر انتقال عدوى مرض كوفيد 19 (covid-19) من شخص متوفي يُعتبر ضئيلًا.

ID21

مراسم الجنازة

اعتبارًا من 29 مارس، بدأ سريان حظر التجمعـات العامة لأكثر من 50 شخصًا. كما توصي هيئة الصحة العامة (Folkhälsomyndigheten) بأن يمتنع الجمهور عن المشاركة في سياقات اجتماعية أكبر مثل الجنازات. ولكن هناك طرق لتوديع الأحباء حتى في الظروف الصعبة السائدة في الوقت الحالي. 
وتوصي الكنيسة السويدية الأقارب بعقد مراسم صغيرة لتشييع الجنازة أو إقامة مراسم يتم تصويرها وبثها مباشرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي. إذا تم حرق الجثة بالفعل، فمن الممكن أيضًا تأجيل خدمة الجنازة أو المراسم وتأجيلها لوقت لاحق. وبالنسبة للجنازات ومراسم الوداع ضمن تقاليد أخرى غير تقاليد الكنيسة السويدية، يُرجى التحدث إلى منظمة طائفتك الدينية. وعندما يتعلق الأمر بالجنازات المدنية، فإن الكنيسة السويدية، أو البلدية في بعض الحالات، هي المسؤولة عن هذه الجنازات.

ID22

لا توجد تدابير وقائية خاصة عند التعامل مع الأمتعة والأثاث المنزلي الخاص بالمتوفي

لا يتوجب على الشخص الذي يقوم بالاعتناء بأمتعة أو أثاث الشخص المتوفي بمرض كوفيد 19 (covid-19) اتخاذ أية تدابير وقائية خاصة - فقط القيام بارتداء القفازات المتاحة للاستخدام لمرة واحدة وغسل اليدين بالماء والصابون.

Uppdaterades